الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى فمهل الكافرين أمهلهم رويدا

فمهل الكافرين أمهلهم رويدا

17 - فمهل الكافرين ؛ أي: لا تدع بهلاكهم؛ ولا تستعجل به؛ أمهلهم ؛ أنظرهم؛ فكرر؛ وخالف بين اللفظين؛ لزيادة التسكين؛ والتصبير؛ رويدا ؛ إمهالا يسيرا؛ ولا يتكلم بها إلا مصغرة؛ وهي من "رادت الريح؛ ترود؛ رودا"؛ تحركت حركة ضعيفة.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث