الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الفتاوى (1) الترتيب الحالي:

  • هل يصح نكاح الكتابية الكافرة بغير إذن وليها رقم الفتوى 115205  المشاهدات: 4353  تاريخ النشر 24-11-2008

    مشايخي الكرام: طالب مسلم يدرس في أوكرانيا يريد أن يتزوج زواجاً مسياراً لكي لا يقع في الحرام أعاذنا الله وإياكم من الوقوع في الحرام جهلاً أو معرفة، فأفيدوه بالشروط والأركان والواجبات وما عليه فعله، مع العلم بأن الفتاة بشكل عام في أوروبا وبشكل خاص في.. المزيد

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: