الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الفتاوى (3) الترتيب الحالي:

  • ضوابط الاحتجاج بالحديث الحسن والصحيح لغيره رقم الفتوى 330511  المشاهدات: 5465  تاريخ النشر 20-6-2016

    هل يوجد من العلماء من لا يقبل الحديث الحسن؟ وهل يوجد من لا يقبل الحديث الصحيح لغيره؟. وجزاكم الله خير الجزاء في الدنيا والآخرة... المزيد

  • الاحتجاج بالحديث الحسن رقم الفتوى 281503  المشاهدات: 4630  تاريخ النشر 12-1-2015

    ما هو الحكم الشرعي عند العمل بالأحاديث الحسنة في حالة وجود الأمر للوجوب فيها وفي حالة الأمر بالاستحباب؟. أفتوني وفقكم الله... المزيد

  • ما تفيده الأحاديث الحسنة رقم الفتوى 211180  المشاهدات: 3193  تاريخ النشر 20-6-2013

    هل عند العمل بالحديث الحسن في فضائل الأعمال، يعتقد ثبوته أم لا؟ حيث إن الحديث الحسن في بعض رواته غفلة، أو سوء حفظ. مثل حديث: من صلى لله أربعين يوماً يدرك التكبيرة الأولى كتبت له براءتان: براءة من النار، وبراءة من النفاق. فهل عند العمل بهذا الحديث أكون.. المزيد

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: