الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

من لقب بشيخ الوضوء
رقم الفتوى: 100227

  • تاريخ النشر:الإثنين 11 شوال 1428 هـ - 22-10-2007 م
  • التقييم:
4137 0 222

السؤال

لماذا سمي ابن تيمية بشيخ الوضوء؟

الإجابــة

خلاصة الفتوى:

لم نقف على من سمى ابن تيمية بالاسم المذكور.

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلم نقف على من لقب شيخ الإسلام ابن تيمية بشيخ الوضوء، وقد عرف بهذا اللقب بعض مشايخ الشافعية لأنه كان يهتم بتعليم العامة الوضوء، قال صاحب إنباء الغمر: محمد بن إبراهيم ين يعقوب شمس الدين شيخ الوضوء الشافعي كان يقرئ بالسبع ويشارك في الفضائل وقيل له شيخ الوضوء لأنه كان يطوف على المطاهر فيعلم العامة الوضوء.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: