الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حقيقة النشوز وما يفعله الزوج مع امرأته الناشز
رقم الفتوى: 104006

  • تاريخ النشر:الأحد 19 محرم 1429 هـ - 27-1-2008 م
  • التقييم:
18635 0 297

السؤال

زوجتي تركت المنزل واستلمت عملا حصلت عليه عن طريق والدها ولكن بدافع من والدتها حيث إن والدتها مسيطرة جداً وتتدخل في أدق التفاصيل في حياتي حتى الآن، وللأسف أن ثلاثة أرباع الجهاز الموجود بقائمة المنقولات لديهم بشقة في منزل أبيها دون إثبات بعقد إيجار أو بأي شكل مما يزيد من تعقيد الأمور، ولكن إبقائي عليها حتي الآن لمدة قدرها 5 أشهر في منزل أبيها لوجود طفلة بيننا، الذي أريد معرفته كيف أثبت النشوز من خلال دين الإسلام ومن خلال القانون المصري، علما بأني قد سعيت للإصلاح لمدة شهرين وأدخلت بعض الناس للحل، ولكن دون جدوى بسب سيطرة الأم والأب المعدوم الشخصية، أناشدكم الله أن تبصروني بذلك وماذا أفعل حيال ذلك، علما بأني صبرت تلك المدة ومؤجل لقرار الزواج الثاني أو الطلاق؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فنشوز المرأة هو استعلاؤها على زوجها وخروجها عن طاعته، فإن كانت زوجتك قد تركت المنزل وذهبت إلى بيت أبيها، والتحقت بالعمل من غير إذنك، ولم يكن لها عذر في ذلك كله فتعتبر امرأة ناشزاً شرعاً، وراجع الفتوى رقم: 1103 ففيها بيان معنى النشوز، وما ينبغي أن يفعله الزوج مع زوجته الناشز.

وقد أحسنت بصبرك على زوجتك هذه وسعيك في الصلح، وإن كنت ترجو إصلاحاً فابعث بعض العقلاء من أهلك وأهلها ليجلسوا إلى والدها ويبحثوا معه عن سبيل للحل، فإن تم التوصل إلى حل فالحمد لله، وإلا فقد يكون الأولى أن تطلقها وتتزوج من غيرها، وإن حصل شيء من التنازع في إثبات النشوز أو ما يتعلق بالحقوق ونحو ذلك فالأولى أن تراجع المحكمة الشرعية.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: