لسم قائد جيش الروم في معركة اليرموك - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لسم قائد جيش الروم في معركة اليرموك
رقم الفتوى: 112226

  • تاريخ النشر:الأربعاء 3 رمضان 1429 هـ - 3-9-2008 م
  • التقييم:
36194 0 489

السؤال

في معركة اليرموك قاد خالد بن الوليد المسلمين إلى النصر وهزم الروم هزيمة ساحقة، ما اسم ملك الروم؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فمعركة اليرموك وقعت سنة ثلاث عشرة وقيل خمس عشرة من الهجرة، وكان قائد جيش الروم الكلب تدارق أخو هرقل ملك الروم، وكان قائد المسلمين فيها سيف الله المسلول خالد بن الوليد رضي الله عنه، أمره على الجيش الخليفة الصديق رضي الله عنه، وقال: والله لأشغلن النصارى عن وساوس الشيطان بخالد بن الوليد، وفي أثناء المعركة جاء البريد إلى خالد يخبره بموت أبي بكر واستخلاف عمر وتولية أبي عبيدة على الجيش، فكتم خالد الخبر حتى لا يضعف المسلمون في ذلك الموقف الحرج.. ولما نزل نصر الله تعالى على المسلمين هرب تدارق ثم قتل.

 قال ابن كثير: وأكمل خالد ليلته في خيمة تدارق أخي هرقل وهو أمير الروم كلهم يومئذ هرب فيمن هرب وباتت الخيول تجول نحو خيمة خالد يقتلون من مر بهم من الروم حتى أصبحوا وقتل تدارق... انتهى. 

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: