الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تقييد هذا الدعاء بأول يوم من رمضان يجعله بدعة

  • تاريخ النشر:الخميس 21 رمضان 1430 هـ - 10-9-2009 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 126997
42021 0 300

السؤال

ماهي صحة أدعية رمضان اليومية المنتشرة في المواقع والمنتديات ومنها دعاء اليوم الأول: اللّهُمَّ اجْعَلْ صِيامي فيهِ صِيامَ الصّائِمينَ وَقِيامي فيِهِ قِيامَ القائِمينَ، وَنَبِّهْني فيهِ عَن نَوْمَةِ الغافِلينَ، وَهَبْ لي جُرمي فيهِ يا اِلهَ العالمينَ، وَاعْفُ عَنّي يا عافِياً عَنِ المُجرِمينَ. بالله عليكم تفيدونا لأنها انتشرت بطريقة كبيرة على النت؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلا نعلم لهذا الدعاء أصلاً من السنة، وأكثر ألفاظه ليست لها دلالة واضحة، وعموماً فلا بأس بالدعاء بكل كلام طيب لا محذور فيه، إلا أنه لا يجوز تقييده بزمن معين، فإن تقييد العبادات يحتاج إلى دليل، وإن لم يوجد لتقييدها دليل كان بدعة.

 قال الشاطبي رحمه الله في تعريف البدعة: ومنها (البدع الإضافية) التزام الكيفيات والهيئات المعينة... ومنها التزام العبادات المعينة في أوقات معينة لم يوجد لها ذلك التعيين في الشريعة.

 فعلى ذلك فتقييد هذا الدعاء بأول يوم من رمضان يجعله بدعة، وانظر في ذلك الفتوى رقم: 631.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: