أعظم الفرى أن يري المرء عينيه ما لم تر - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعظم الفرى أن يري المرء عينيه ما لم تر
رقم الفتوى: 14267

  • تاريخ النشر:الإثنين 27 ذو الحجة 1422 هـ - 11-3-2002 م
  • التقييم:
20355 0 322

السؤال

- ماهو حكم الذي يقول إنه حلم بشيء ما وهو لم يحلم به؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فمن قال رأيت في المنام كذا وهو لم ير ذلك، فإن هذا من أعظم الكذب، وهو من أغلظ المحرمات وأشنعها، وقد روى البخاري عن واثلة بن الأسقع أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إن من أعظم الفرى أن يدعي الرجل إلى غير أبيه، أو يري عينه ما لم تر، أو يقول على رسول الله صلى الله عليه وسلم ما لم يقل".
وفي رواية أحمد وابن حبان والحاكم: "أن يفتري الرجل على عينيه فيقول: رأيت، ولم ير في المنام شيئاً".
وعَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ:" مَنْ تَحَلَّمَ بِحُلْمٍ لَمْ يَرَهُ كُلِّفَ أَنْ يَعْقِدَ بَيْنَ شَعِيرَتَيْن". رواه البخاري.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: