حكم التشوف للخطابة - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم التشوف للخطابة
رقم الفتوى: 146673

  • تاريخ النشر:الأحد 4 صفر 1432 هـ - 9-1-2011 م
  • التقييم:
3103 0 262

السؤال

هل يجوز حفظ الخطب من الشيوخ وقولها يوم الجمعة، مع أن العلم في الدين قليل، لكن أنا أحفظ الخطبة جيدا، وأنا أسلوبي جيد.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإذا وجد من الخطباء من هو من أهل العلم يغني عنك في الخطابة فلا ينبغي لك أن تتصدر قبل أن تتأهل، وقد جاء عند البيهقي والطبراني مرفوعا : اتقوا هذه المذابح يعني المحاريب ...اهـ

قال المناوي في فيض القدير : أي تجنبوا تحري صدور المجالس يعني التنافس فيها  ... اهـ 

 وإذا لم يوجد من الخطباء من يغني عنك واحتيج إليك فلا بأس بأن تخطب على ما ذكرت، ما دمت تنقل عن علماء ثقات، واحذر أن تقول على الله شيئا بغير علم. وانظر الفتوى رقم: 63194 والفتوى رقم: 111811 .

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: