تناقض الليبرالية مع الإسلام - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تناقض الليبرالية مع الإسلام
رقم الفتوى: 158261

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 6 رجب 1432 هـ - 7-6-2011 م
  • التقييم:
12466 0 381

السؤال

ما حكم من يقول إنه ليبرالي مسلم؟ ويقول إنه ملتزم بتعاليم الدين الإسلامي، وإن ما في الليبرالية يعارض الإسلام لا يأخذ به، ويقول إنه لا علاقة له بالليبراليين الملحدين أو العلمانيين، حيث إن الليبراليين ليس من المفترض أن يكونوا متشابهين، بل من الطبيعي أن يكونوا مختلفين؛ لأن الليبرالية من أصولها الإيمان بالتعددية، وحرية التعبير لجميع الأفراد. أرجو من فضيلتكم ردا مفصلا حول هذ الموضوع؟ وجزاكم الله كل خير.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد سبق لنا بيان لماذا لا يجوز إطلاق مصطلح (الليبرالية الإسلامية) وذلك في الفتوى رقم: 51488، وفيها إشارة إلى أن الجمع بين الإسلام والليبرالية جمع بين النقيضين فلا يمكن. وراجع لمزيد من الفائدة الفتوى رقم: 154193.

وإذا أراد السائل الكريم الوقوف على دراسة تأصيلية للموضوع فليقرأ كتاب (حقيقة الليبرالية وموقف الإسلام منها) للدكتور عبد الرحيم بن صمايل السلمي، وهو رسالة جامعية لنيل درجة الدكتوراه من جامعة أم القرى. وتجد لها خلاصة على الرابط التالي:

 http://saaid.net/book/open.php?cat=89&book=8002

وللمؤلف نفسه رسالة مختصرة بعنوان: (الليبرالية نشأتها ومجالاتها) تجدها على هذا الرابط:

http://saaid.net/book/open.php?cat=89&book=823

وهناك عدة رسائل أخرى مختصرة ومفيدة، كرسالة (وسقط صنم الليبرالية) ورسالة (العلم يرفض الليبرالية) ورسالة (نقد الليبرالية) وتجدها على الروابط التالية بالترتيب:

http://saaid.net/book/open.php?cat=89&book=6626

http://saaid.net/book/open.php?cat=89&book=4749

http://saaid.net/book/open.php?cat=89&book=5730

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: