الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

العمل في بنوك الربا محرم
رقم الفتوى: 1587

  • تاريخ النشر:الجمعة 7 جمادى الآخر 1420 هـ - 17-9-1999 م
  • التقييم:
2791 0 251

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين وبعد
فأنا أعمل في إدارة الحاسب الآلي بأحد البنوك الأجنبية العاملة في مصر وقد علمت أن العمل في البنوك حرام وبالتالي فإن الراتب الذى أتقاضاه حرام وأنا متزوج ولدي والحمد لله طفلان ولد وبنت وقد بحثت عن عمل آخر وحتى الآن لم أعثر على شيء أرجو الإفادة فى هذا الموضوع ولكم وافر التحية والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه وبعد: فبدايةً أخي الكريم أحمد الله تعالى أن بصرك بالحق وعرفك به، فكم من شخص على مثل ما كنت عليه وما وفق للحق، وهذه نعمة عظيمة من الله تعالى عليك ومنة جسيمة لها الشكر منك لله تعالى. ولتعلم رعاك الله أن رب العزة تعالى يقول: (ومن يتق الله يجعل له مخرجاً ويرزقه من حيث لا يحتسب). [ الطلاق : 2-3] ، وقال تعالى: ( سيجعل الله بعد عسر يسرا) . [الطلاق : 7] ، فعليك أولاً أن تمتنع عن هذا العمل فوراً امتثالاً لأمر الله تعالى : (يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله وذروا ما بقى من الربا إن كنتم مؤمنين) .[ البقرة :278] ، ولأن كل من أعان على الربا فهو مشترك في الإثم، قال صلى الله عليه وسلم: " لعن الله الربا آكله وموكله وكاتبه وشاهديه وقال هم سواء" أي في الإثم. وقد يضيق عليك الأمر بعض الشيء لأنك تنتقل من حال إلى حال، ولكن ثق بالله تعالى أنه سيجعل لك مخرجاً والله تعالى يقول: ( فإن مع العسر يسرا ). [الشرح: 5] ، والله نسأل أن يوسع رزقك وأن يبارك لك في أهلك ومالك. والله تعالى أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: