الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الحافظ ابن كثير محدث مفسر لا نعلم من اتهمه بالتدليس
رقم الفتوى: 200271

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 1 جمادى الأولى 1434 هـ - 12-3-2013 م
  • التقييم:
4256 0 230

السؤال

هل الإمام ابن كثير محدث أم مفسر؟ وهل هو مدلس - كما سمعت من بعض الإخوة -؟ وإذا لم يكن مدلسًا فكيف بحديث الصحابي ثعلبة الذي قيل: إنه مات في أحد؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فإن ابن كثير - رحمه الله - كان مفسرًا محدثًا كما تشهد له مؤلفاته في كلا الفنين.

وأما وصفه بالتدليس: فلم نر من ذكره من أهل هذا الفن, فقد كتب في التدليس ممن عاصره أو تأخر عنه كل من ابن حجر, والسيوطي, ولم يذكراه في المدلسين, مع أن الغالب أن التدليس لا يتحدث عنه إلا في مجال الكلام على الرجال المذكورين في أسانيد المحدثين المؤلفين في المصنفات المسندة, وأما المتأخرون في القرن الثامن فلا يوصفون بالتدليس, ونرجو أن لا يكون السائل اختلط عليه ابن كثير المفسر مع يحيى بن أبي كثير الذي وصفه العلماء بالتدليس.

وأما قصة ثعلبة فلم نعرف ماذا يشكل على السائل في شأنها  فينبغي التوضيح.

وراجع الفتوى رقم: 15817, والفتوى رقم : 50041.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: