الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الدلائل والبراهين على صحة دين الإسلام
رقم الفتوى: 20984

  • تاريخ النشر:الإثنين 4 جمادى الآخر 1423 هـ - 12-8-2002 م
  • التقييم:
21533 0 500

السؤال

ماهي الأدلة على دين الإسلام بالآيات والبراهين أفيدونا أفادكم الله

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن دين الإسلام الذي جاء به محمد صلى الله عليه وسلم هو الدين الخاتم الذي ارتضاه الله تعالى للإنس والجن، فقال عز وجل: (ورضيت لكم الإسلام ديناً ) [المائدة:]، وقد أقام الله تعالى من البراهين على صحة هذا الدين ما لا يدع مجالاً للشك في صدقه وصحته، وتتمثل هذه البراهين في:
1-المعجزات الحسية للرسول صلى الله عليه وسلم مثل: كثرة الطعام بين يديه، ونبوع الماء من تحت أصابعه، وانشقاق القمر حتى رآه أهل مكة بأعينهم، وغير ذلك مما هو مبثوث في كتب العقيدة والحديث وغيرها.
2-المعجزة المعنوية الكبرى: وهي القرآن الكريم، والذي دل على إعجازه النظم المحكم، والمعاني السامية، حتى عجز العرب أن يأتوا بمثله، أو بسورة من مثله، أو بآية من مثله، وهم أهل الفصاحة والبلاغة، مع قيام المقتضي لذلك، وهو إرادة تكذيب النبي صلى الله عليه وسلم.
ودل على إعجازه إخباره بأمور الغيب التي لا يستطيع أي ساحر أو كاهن أن يصل إليها، ولو استعان على ذلك بعلم الثقلين.
ودل على إعجازه، موافقة كثير من النظريات العلمية، لما ورد فيه واحتوى عليه، ويمكن الاطلاع على هذه الموافقات من خلال كتب الشيخ الزنداني -حفظه الله- التي تتصل بالإعجاز العلمي في القرآن، وكذلك كتاب (الإسلام يتحدى) للأستاذ/ وحيد الدين خان وكذلك كتاب (الإسلام) للأستاذ/ سعيد حوى وغير ذلك من الكتب والأشرطة المسموعة والمرئية التي تُعنى بهذا الشأن.
ويمكنك الاطلاع على فتاوى عديدة في موقعنا تجمع شتات ما سألت عنه، ومنها الأجوبة التالية أرقامها:
511 813 18674 16595 10326 5490 2672 3642 9263 17066
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: