لا يجوز للحائض دخول المسجد أو المكوث فيه - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لا يجوز للحائض دخول المسجد أو المكوث فيه
رقم الفتوى: 2245

  • تاريخ النشر:الخميس 17 صفر 1422 هـ - 10-5-2001 م
  • التقييم:
33178 0 373

السؤال

هل يجوز دخول المرأة الحائض المسجد لحضور درس دين، هي في حاجة إليه خاصة أنها أجنبيه لا تفهم العربية (لغة القرآن) وتريد المزيد من المعرفة وخصوصا أن هذه الدروس تكثر في رمضان هنا في كندا أكثر من باقي الأيام؟ وشكراً. وما حكم من فعلت ذلك جاهلة في بالحكم؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فلا يحل للحائض دخول المسجد واللبث فيه واستدل أهل العلم على ذلك بما رواه أبو داود أن النبي صلى الله عليه وسلم قال في شأن المسجد " فإني لا أحله لحائض ولا جنب" . وبما في مسلم والمسند وغيرهما " أن عائشة قالت ! قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم ناوليني الخمرة من المسجد قالت فقلت إني حائض فقال " إن حيضتك ليست في يدك" . فدل هذا الحديث أن عائشة كانت تعلم أن الحائض لا تدخل المسجد ، والنبي صلى الله عليه وسلم أقرها على ذلك وإنما أخبرها أن إدخالها ليدها فقط في المسجد لا يعد دخولاً فيه . فعلى هذه المرأة أن تجتنب دخول المسجد أيام حيضها ثم إذا أرادت مزيداً من العلم فهنالك طرق كثيرة لتعلم العلم مثل سماع الأشرطة وقراءة الكتب . فإذا طهرت فلتحضر المحاضرات في المساجد، وأيام طهر المرأة عادة أكثر من أيام حيضها. وأما من مكثت في المسجد وهي حائض جاهلة بالحكم فهي غير مؤاخذة على ذلك إن شاء الله.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: