الصلاة بساعة اليد التي بها صورة شخص - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الصلاة بساعة اليد التي بها صورة شخص
رقم الفتوى: 26175

  • تاريخ النشر:الأحد 11 شوال 1423 هـ - 15-12-2002 م
  • التقييم:
8294 0 279

السؤال

هل تجوز الصلاه بساعة اليد التي بها صورة شخص؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإذا كانت هذه الصورة مرسومة باليد أو منسوخة مما رسم باليد، فهي من نوع الصور المحرمة، أما إذا كانت صورة فوتوغرافية، وهي التي تلتقط بالماكينة المخصصة لذلك، ففيها خلاف بين العلماء، والأولى تركها خروجاً من هذا الخلاف، أما الصلاة في الثياب التي فيها صور أو حمل الأشياء التي تحتوي على صور أثناء الصلاة، فهذا مكروه عند جمهور العلماء، لما فيه من الإلهاء عن موضوع الصلاة.
وذهب علماء الحنابلة إلى حرمة لبس ما فيه صور في الصلاة، سواء كانت الصورة كبيرة كالتي تكون على الثوب، أو صغيرة كالتي تكون في الخاتم والساعة ونحوهما، قال في مطالب أولي النهي: (فلو لبس خاتماً في فصه صورة، أو لبس ثوباً فيه صورة حيوان يعيش حرم عليه ذلك، لما فيه من التشبه التام بأهل الكتاب). انتهى
وسواء قلنا بالكراهة أو التحريم، فالصلاة صحيحة، لكن يجب التخلص من هذه الصورة إذا كانت من النوع المرسوم باليد، أما إذا كانت فوتوغرافية فالأولى أيضاً التخلص منها خروجاً من الخلاف كما قدمنا.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: