الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يبيح الاستمناء الرغبة في التخلص من فائض المني دفعا للألم
رقم الفتوى: 264283

  • تاريخ النشر:الخميس 18 شوال 1435 هـ - 14-8-2014 م
  • التقييم:
12046 0 130

السؤال

أعاني من خروج الحيوانات المنوية ‏مع البول أحيانا، وأحيانا بعد البول، ‏وتسبب لي ألما.‏‏
هل يجوز التخلص من الفائض عن ‏طريق الاستمناء؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد: 

فالذي يخرج عند البول، أو بعده، هو ما يعرف بالودي، وقد فصلنا ما يتعلق به من أحكام في الفتوى رقم: 123793.

 وأما الاستمناء فإنه محرم، ولا يبيحه السبب المذكور، فلا يجوز لك الإقدام على فعله؛ وانظر الفتوى رقم: 7170.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: