حكم سؤال الناس لتمويل مشروع - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم سؤال الناس لتمويل مشروع
رقم الفتوى: 299644

  • تاريخ النشر:الأربعاء 23 شعبان 1436 هـ - 10-6-2015 م
  • التقييم:
3412 0 138

السؤال

هناك موقع إلكتروني خاص بجمع التبرعات من أفراد، أو شركات للمرضى، والمحتاجين، أو المتضررين من الزلازل الخ، وهناك قسم خاص لأصحاب المشاريع، أي يتم التبرع من طرف أشخاص عاديين، يعني أفراد، أو شركات، لتمويل مشروع، يأخذ الموقع نسبة من التبرعات مثلا 5% من التبرعات، أي خدمة عرض الحملة، والباقي يعطى بعد مدة معينة للمقاول، أو صاحب الحملة.
أفكر في طرح حملة مشروع في الموقع، قصد البحث عن التمويل. ولكن أتساءل: هل هذا يتعارض مع حديث الرسول صلى الله عليه وسلم: ولا يفتح عبد باب مسألة، إلا فتح الله عليه باب فقر؟
جزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فالأصل حرمة سؤال الناس من غير ضرورة، كما بينا في الفتوى رقم: 142983، ويستثنى من ذلك ثلاثة أصناف من الناس، كما ذكرنا في الفتوى رقم:  172129 
وبخصوص سؤالك الناس التبرع لمشروعك، فحيث كنت غير مضطر إليه، وإنما تريد به مجرد الاستكثار من المال، فإن الحديث المذكور يشملك.
جاء في مرقاة المفاتيح، شرح مشكاة المصابيح: وما فتح رجل باب مسألة؛ أي: سؤال من مخلوق، يريد بها كثرة؛ أي: لا دفع حاجة ضرورية تلجئه، إلا زاده الله بها قلة؛ أي: حسية، أو حقيقية. اهـ.

وانظر الفتوى رقم: 62552
 والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: