حكم صلاة من ولدت قيصريا على الكرسي - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم صلاة من ولدت قيصريا على الكرسي
رقم الفتوى: 301495

  • تاريخ النشر:الخميس 9 رمضان 1436 هـ - 25-6-2015 م
  • التقييم:
12318 0 198

السؤال

أنا عملت عملية قيصرية، فهل يجوز الصلاة على الكرسي؟ وما هي كيفية الصلاة على الكرسي؟
وجزاكم الله خيرًا.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فالأصل هو وجوب القيام في الصلاة المفروضة، فمن عجز عن القيام أو شق عليه مشقة كبيرة جاز له القعود؛ لقوله صلى الله عليه وسلم لعمران بن حصين وهو ثابت في الصحيح: صل قائمًا؛ فإن لم تستطع فقاعدًا.

وقد أوضحنا ضابط المشقة التي تبيح الصلاة من قعود في الفتوى رقم: 204376. فإذا شق عليك الصلاة من قيام فلك أن تقعدي في الصلاة على كرسي أو غيره، ويجب عليك أن تفعلي من أركان الصلاة وواجباتها ما تقدرين عليه، وما عجزت عنه فإنه يسقط عنك، فإذا قدرت على الركوع والسجود وجب عليك الإتيان بهما، وإذا عجزت عنهما فأومئي بهما واجعلي سجودك أخفض من ركوعك، ولكن إن كنت تستطيعين الجلوس على الأرض لتومئي بالسجود وتجلسي جلسة التشهد والجلسة بين السجدتين على الهيئة المشروعة وجب عليك الجلوس على الأرض، وإن كان ذلك يشق عليك فلا حرج عليك في أن تأتي بالصلاة كلها جالسة على الكرسي حتى تزول علتك، فتجلسين في موضع القيام والجلوس وتومئين بالركوع والسجود وتجعلين سجودك أخفض من ركوعك، وانظري للأهمية الفتوى رقم: 174131.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: