الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

"بصائر" عنوان جذاب لمجلة إسلامية هادفة
رقم الفتوى: 30582

  • تاريخ النشر:السبت 10 صفر 1424 هـ - 12-4-2003 م
  • التقييم:
10012 0 517

السؤال

نقوم بعمل مشروع التخرج وهو عبارة عن مجلة إسلاميه أرجو اقتراح اسم لها يكون خفيفا وجذاباً؟وجزاكم الله كل خير.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فنقترح أن تسموها "بصائر" اقتباساً من قوله تعالى: قَدْ جَاءَكُمْ بَصَائِرُ مِنْ رَبِّكُمْ فَمَنْ أَبْصَرَ فَلِنَفْسِهِ وَمَنْ عَمِيَ فَعَلَيْهَا وَمَا أَنَا عَلَيْكُمْ بِحَفِيظٍ [الأنعام:104]. وقوله تعالى: هَذَا بَصَائِرُ لِلنَّاسِ وَهُدىً وَرَحْمَةٌ لِقَوْمٍ يُوقِنُونَ [الجاثـية:20].
ومعنى بصائر: أي بينات وحجج ظاهرة يعرف بها الهدى من الضلال والحق من الباطل.
ونوصيكم -وفقكم الله- أن تتحروا في هذه المجلة بيان العقيدة الإسلامية الصحيحة، وما يناقضها من العقائد الضالة والبدع الباطلة، وأن تحرصوا على بيان ما يحتاجه المسلم المعاصر من قضايا تربوية وفكرية وسلوكية، مع ضرورة التنبيه إلى ما يواجهه المسلمون اليوم من أخطار وتحديات، وسبل المواجهة المطلوبة، مع الاسترشاد بأقوال أهل العلم من أهل السنة والجماعة في عرض ذلك.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: