الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم استعمال سيارة الشركة في عمل إضافي
رقم الفتوى: 400126

  • تاريخ النشر:الأحد 20 شوال 1440 هـ - 23-6-2019 م
  • التقييم:
268 0 23

السؤال

أمتلك سيارة خاصة بالشركة التي أعمل للذهاب بها العمل، وللاستخدام الشخصي لي، ولحاجات بيتي . فهل لي أن أستعملها بعمل إضافي يعتمد عليها، وأتقاضى عليه أجرا.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فاستعمال سيارة الشركة جائز في حدود إذن صاحب الشركة، أو من يقوم مقامه في ذلك. وراجع الفتوى: 363703.

وعليه، فلا يجوز لك استعمال سيارة الشركة في عمل آخر؛ إلا إذا أذن لك صاحب الشركة، أو من ينوب عنه في ذلك.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: