الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

التوقيع عن الموظف الغائب غش
رقم الفتوى: 41008

  • تاريخ النشر:الأربعاء 16 شوال 1424 هـ - 10-12-2003 م
  • التقييم:
3000 0 214

السؤال

موظفة تتغيب عن العمل وتطلب من زميلاتها أن يوقعوا عنها في سجل الحضور لكي لا تكتب غياباً فهل هذا يجوز والمرتب الذي تأخذه عن هذا اليوم هل هو حلال أم حرام؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فإن ما تقوم به هذه الموظفة أمر لا يجوز، وما تـأخذه من أجر مقابل ذلك سحت وباطل لا يحل لها أكله، ومن أعانها على ذلك فهو آثم أيضاً، فالواجب على هذه الموظفة ومن أعانها التوبة إلى الله تعالى. ولمزيد من الفائدة تراجع الفتوى رقم: 9558والفتوى رقم: 32305 والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: