الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لا يحق للعمال التصرف في الطعام بغير إذن صاحب العمل
رقم الفتوى: 412681

  • تاريخ النشر:الأربعاء 11 جمادى الآخر 1441 هـ - 5-2-2020 م
  • التقييم:
839 0 0

السؤال

إخواني أنا في حيرة، أفيدوني جزاكم الله خيرا.
توجد مؤسسة جنب مقر عملي، تأتي لعمالها بالطعام على حسابها. ولديهم طباخ خاص يقوم بهذا الأمر، بخلاف مؤسستي.
تعاطف معي هؤلاء، نظرا لأن راتبي قليل: ألفا ريال، وآكل وأشرب منه؛ فقرر اثنان من العمال أن يجعلا طباخهم يخصص لي حافظة صغيرة يمدني فيها بالطعام في الغداء والعشاء يوميا. فأخشى أن يكون هذا الأمر حراما، خصوصا أني لا أعلم هل أصحاب العمل يعلمون بهذا أم لا؟ فهي مبادرة من عاملين فقط، تعاطفا منهما، والله أعلم؟
أفيدونا أفادكم الله: هل الطعام حلال أم حرام؟
وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فالأصل أنّ العمال لا يملكون التصرف في هذا الطعام بغير إذن صاحب العمل، فلا يحل لك هذا الطعام إلا إذا علمت أنّ صاحب العمل يأذن لهم فيما يعطونك من الطعام. وراجع الفتوى: 305854.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: