الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الصلاة قبل انتهاء الأذان
رقم الفتوى: 412780

  • تاريخ النشر:الخميس 12 جمادى الآخر 1441 هـ - 6-2-2020 م
  • التقييم:
14778 0 0

السؤال

هل يجوز إقامة الصلاة متى دخل وقت الصلاة دون انتظار انتهاء الأذان؟ فنحن في العمل، وتتم الصلاه بالتناوب بين الأفراد لضيق الوقت، وعدم توقف خطوط الإنتاج

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فإن كانت طبيعة وقتكم الذي يقتضي التناوب، لا يسمح بشهود الجماعة الراتبة في المسجد، أو المصلى -حال كونه به جماعة راتبة-، فلا حرج عليكم بعد تحققكم من دخول وقت الصلاة المحدد لها شرعًا أن تقيموا الصلاة وتؤدوها، ولو لم يرفع المؤذن الأذان، أو ابتدأ فيه وما زال في أثنائه؛ إذ العبرة بالتحقق من دخول الوقت الذي وقته الشارع، وجعله شرطًا في صحة الصلاة، لا بالأذان، ويتم التحقق من ذلك إما بمشاهدة علامته عيانًا، أو بأذان مؤذن ثقة عارف بالأوقات، أو بالتقاويم الموثوقة المنتشرة بين الناس، وللمزيد من الفائدة انظر الفتاوى: 36081، 39563، 28299، 27770.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: