الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

اغتسلت من الحيض ثم نزل منها شيء أسود فانقطعت عن الصلاة
رقم الفتوى: 413440

  • تاريخ النشر:الخميس 26 جمادى الآخر 1441 هـ - 20-2-2020 م
  • التقييم:
10538 0 0

السؤال

في الأمس اغتسلت من دم الحيض، وصليت الظهر والعصر. ولكن بعد ذلك بمدة نزل شيء أسود، فلم أصلِ المغرب والعشاء، ولم أصلِ الصبح إلا قبل دقائق، أي في الساعة العاشرة إلا تقريبا.
فهل ما فعلته صحيح؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

  فإن كان ما رأيته ثانيا دما فإنه يعد حيضا، والواجب عليك أن تنتظري حتى ينقطع، ثم تعيدي الاغتسال وتصلي.

وإذا انقطع بعد طلوع الشمس، فلا تجب عليك صلاة الصبح، وانظري لبيان حكم الدم العائد الفتوى: 100680.

وأما إن كان ما رأيته كدرة وليس دما، فإنه لا يعد حيضا.

وعليه؛ فكان يجب عليك أن تستنجي وتصلي تلك الصلوات، وانظري الفتوى: 134502.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: