الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم من دعا الله أن يجعله خيراً من فلان
رقم الفتوى: 413611

  • تاريخ النشر:الأحد 29 جمادى الآخر 1441 هـ - 23-2-2020 م
  • التقييم:
4249 0 0

السؤال

ما حكم من دعا الله بأن يجعله خيراً من شخص معيَّن؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:                

 فإذا كان المقصود مثلا أنك قد رأيت شخصا له علم, أو مال، فقلت: اللهم اجعلني أكثر علما من فلان, أو أكثر مالا، من غير أن تتمنى زوال تلك النعمة عن فلان.

 فلا يظهر لنا ما يمنع من ذلك، فهو قريب من الغبطة. وراجع المزيد من التفصيل وأقوال أهل العلم في هذا الموضوع، في الفتوى: 249970.

والله أعلم

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: