الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

واجب من ينزل منها سائل أبيض تخالطه صفرة قليلة
رقم الفتوى: 415504

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 30 رجب 1441 هـ - 24-3-2020 م
  • التقييم:
7896 0 0

السؤال

سؤالي عن القصة البيضاء التي هي دليل على الطهر من الدورة الشهرية.
في آخر أيام دورتي بعد الدم كدرة، ثم صفرة، ثم الصفرة تتفتح، وهذا يشكل عليَّ؛ لأنه ينزل علي شيء أبيض، لكن يخالطه صفار قليل جدا، وأحيانا ينزل علي شيء شفاف، ومخالط بالبياض.
هل أحد هذين السائلين هو القصة البيضاء؟ لأن هذا يشكل علي كثيرا.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد: 

فالقصة البيضاء شيء كالقص أو الجير، يراه بعض النساء عقب انتهاء الحيض، يعرفن به حصول الطهر، وانقطاع الحيض، وتنظر الفتوى: 98758.

وليس كل النساء يرين القصة البيضاء، فكثير منهن يعرفن الطهر بالجفوف، وعلامته أن تدخل القطنة، فتخرج نقية، ليس عليها أثر من دم أو صفرة أو كدرة، وتنظر الفتوى: 118817.

ولا يضر وجود الرطوبات البيضاء؛ لأن الفرج لا يخلو منها غالبا.

وعليه؛ فما دمت ترين الصفرة متصلة بالدم، فأنت حائض، فإذا رأيت الجفوف بأن تخرج القطنة نقية؛ كما ذكرنا، فقد طهرت، ولو وجدت رطوبات بيضاء أو شفافة، فقد طهرت كذلك، وعليك أن تغتسلي وتصلي، ثم إذا رأيت صفرة أو كدرة بعد ذلك، فلا تلتفتي إليها، ولا تعديها حيضا على ما نفتي به، وانظري الفتوى: 134502.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

العرض الموضوعي

الأكثر مشاهدة