الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

وقت وجوب تفقد المرأة الطهر
رقم الفتوى: 423937

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 17 ذو القعدة 1441 هـ - 7-7-2020 م
  • التقييم:
3943 0 0

السؤال

متى يجب على الحائض أن تبدأ في تفقد الحيض؟ هل تتفقده في الأيام التي تطهر فيها؟
فأنا مثلا الطهر عادة يأتيني في اليوم 12 أو 13، وأبدأ مراقبة الطهر في اليوم 11. فهل هذا صحيح؟
وأيضا أقوم بتفقده في بداية كل صلاة فقط. هل يجب مراقبته في أواخر أوقات الصلاة أيضا؟
وأيضا أعلم أنه يجب تفقده قبل النوم، ولكن أحيانا لا أنوي النوم إلا بعد وقت الفجر. فهل يجب تفقده رغم ذلك؟ وهل يجب مراقبته قبل القيلولة أيضا؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فتفقد الطهر إنما يجب عند احتماله، فمتى احتمل حصول الطهر؛ وجب على المرأة تفقده، ويكون ذلك عند إرادة النوم بالليل، وفي أوقات الصلوات؛ لئلا تفوتها صلاة واجبة. ولا يلزم تفقده في آخر وقت الصلاة، ولا عند نوم القيلولة.

وتنظر الفتاوى: 266986، 170417، 172903.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: