سؤال الله ما هو محال عادة من الاعتداء في الدعاء - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

سؤال الله ما هو محال عادة من الاعتداء في الدعاء
رقم الفتوى: 426817

  • تاريخ النشر:الخميس 9 محرم 1442 هـ - 27-8-2020 م
  • التقييم:
1650 0 0

السؤال

أدعو الله دائمًا أن يهبني قدرة خارقة معينة، ولا أعلم إن كان بمقدوري طلب هذا، أم إنني أحلم فقط؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فلم تبيني لنا ماهية ما تطلبين.

لكن اعلمي أن سؤال الله ما هو محال عادة، كأن يرزقك الطيران إلى السماء، أو يجعلك في مراتب الأنبياء، أو نحو ذلك مما هو محال، داخل في حد الاعتداء في الدعاء، وقد قال الله تعالى: ادْعُوا رَبَّكُمْ تَضَرُّعًا وَخُفْيَةً إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ {الأعراف:55}.

وراجعي الفتوى: 347365 وما تضمنته من إحالات، وراجعي كذلك الفتوى: 411400.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: