حكم دراسة التسويق الرقمي - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم دراسة التسويق الرقمي
رقم الفتوى: 429880

  • تاريخ النشر:الأحد 24 صفر 1442 هـ - 11-10-2020 م
  • التقييم:
350 0 0

السؤال

ما حكم دراسة تسويق رقمي: خدمات وعمل في هذا المجال؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

  فإن الأصل هو إباحة أن يدرس المسلم، أو يعمل في مثل هذه المجال -كما هو الشأن في سائر التخصصات الدنيوية النافعة التي هي من فروض الكفاية على الأمة بمجموعها-، والنية الصالحة في الدراسة والعمل تجعلها قربة وعبادة -كنية التقرب بسائر المباحات-، ويمكن أن تراجع لمزيد بيان، في الفتاوى: 397489 - 277666 - 113878.

ولا ريب في أن استغلال بعض الناس لهذا التخصص في أمور محرمة -كالتسويق للسلع المحرمة مثلا- لا يقتضي تحريم دراسة هذا التخصص والعمل به فيما يباح.

وراجع في علاج الوسوسة، الفتوى: 3086.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: