الجمع بين نية الزواج التماسًا للغنى وبين ثواب كفالة اليتيم - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الجمع بين نية الزواج التماسًا للغنى وبين ثواب كفالة اليتيم
رقم الفتوى: 431041

  • تاريخ النشر:الخميس 13 ربيع الأول 1442 هـ - 29-10-2020 م
  • التقييم:
713 0 0

السؤال

أريد الزواج من فتاة مطلقة عندها بنت صغيرة، وأريد أن أكسب الأجر بكفالة البنت اليتيمة، وأعمل بحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم وأتزوج؛ لكي تصلح أحوالي المادية أكثر، فهل هذا يخالف الشرع؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فسؤالك غير مفهوم.

والبنت الصغيرة إذا كان أبوها حيًّا، فهي ليست يتيمة، فاليتيم من مات أبوه وهو صغير، وليس من طُلِّقَتْ أمُّه.

فإن كانت البنت المشار إليها يتيمة فعلًا، وكنت تسأل عن الجمع بين نية الزواج؛ التماسًا للغنى، وبين ثواب كفالة تلك البنت اليتيمة، وتسأل عن حكم هذا:

فإن هذا جائز لا حرج فيه، ولك ما نويت -إن شاء الله تعالى-، وانظر الفتوى: 320650 عن حكم طلب النفع الدنيوي والأخروي بالعمل الصالح.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: