المخزن الموروث هل عليه زكاة - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

المخزن الموروث هل عليه زكاة؟
رقم الفتوى: 433147

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 16 ربيع الآخر 1442 هـ - 1-12-2020 م
  • التقييم:
296 0 0

السؤال

والدي -رحمه الله- اشترى دخلًا في مشروع منذ أربعة أعوام مع اثنين من أصدقائه، واشترى دورًا كاملًا في عمارة، وعمل على تجهيزه؛ ليكون مخزن أدوية، وتوفاه الله قبل أن يتم المخزن، وحاولنا بعد وفاته إكمال مسيرته، ولم نستطع، ثم حاولنا بيع المكان، ولكن أحد أصدقاء أبي كان متحكمًا فيه، ولم نستطع البيع حتى الآن؛ وفقًا للعقد الذي كان بينهما، فهل يجوز إخراج زكاة عن هذا المكان؟ وهل عليّ إعادة إخراج ما فاتني؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فإن كنت تسأل عن المخزن الموروث هل عليه زكاة؟ فالمخزن المعدّ للتخزين، لا زكاة في قيمته؛ لأنه ليس عرضًا من عروض التجارة، بل لو كان عند المتوفى عرضًا من عروض التجارة يعده للبيع، فإنه لا زكاة على الورثة فيه؛ لأنه انتقل إليهم بإرث، قال المرداوي -الحنبلي- في «الإنصاف في معرفة الراجح من الخلاف»، في عرض التجارة إذا ملكه الورثة بإرث: فَإِنْ مَلَكَهَا بِإِرْثٍ، أَوْ مَلَكَهَا بِفِعْلِهِ بِغَيْرِ نِيَّةٍ، ثُمَّ نَوَى التِّجَارَةَ بِهَا، لَمْ تَصِرْ لِلتِّجَارَةِ. اهـ.

وإن كنت تسأل هل هناك زكاة عن المشروع كله، فإنك لم تبين لنا حقيقة المشروع ما هو حتى نرى هل هو مما تجب فيه الزكاة أم لا.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: