مسائل متنوعة في الضريبة - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مسائل متنوعة في الضريبة
رقم الفتوى: 53195

  • تاريخ النشر:الخميس 25 رجب 1425 هـ - 9-9-2004 م
  • التقييم:
3092 0 230

السؤال

سؤالي هو: عن تجارة الأدوية والمستحضرات الطبية بين الصيدليات علما بأن الأدويه المتاجر فيها مهربة من الدول المجاورة *ملاحظة: جميع الأدوية الموجودة في السوق أو أغلبها مهربة فهل تجارتها حرام نرجو إفادتكم

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد تقدم الكلام عن حكم منع الدولة من دخول بضائع معينة إلى البلد، وحكم فرض الدولة للضرائب على البضائع، وحكم تهريب البضائع هروبا من هذا المنع أو هروبا من الضرائب، وحكم البيع والشراء في البضائع المهربة، وذلك في الفتاوى ذات الأرقام التالية: 5107 ، 9955 ، 42974 ، 13165 ، 52526 .

وخلاصة ما فيها: أنه لا يجوز للدولة المنع من دخول بضائع معينة إلى البلد إلا لغرض صحيح، ولا يجوز للدولة أن تفرض الضرائب على دخول البضائع إلا عند الضرورة، وأنه يجوز التهريب هروبا من الضرائب والمنع إذا كانت الضرائب أو المنع مما لا يجوز ما لم يكن هناك ضرر. وأنه يجوز بيع وشراء البضائع المهربة إذا كان منع الدولة أو فرضها للضرائب مما لا يجوز.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: