الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

التصدق بذبيحة يوم عرفة وحكم الأكل منها
رقم الفتوى: 56849

  • تاريخ النشر:الأربعاء 4 ذو القعدة 1425 هـ - 15-12-2004 م
  • التقييم:
13585 0 295

السؤال

عن صدقة يوم عرفة أنا وأصدقائي نعمل مشروعاً اسمه ذبيحة الفقراء ونشتري خروفا ويتم ذبحه وتوزيعه للفقراء والمساكين والمحتاجين بعرفة أحد المساجد وقررت أن أتبرع أنا وحدي بخروف هل يجوز أن أخذ من لحمه أم لا ؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فيوم عرفة من أفضل الأيام عند الله تعالى، فصومه يكفر ذنوب سنتين وخير الدعاء دعاء يوم عرفة، فالصدقة  على الفقراء والمساكين، والإكثار من الطاعات في هذا اليوم لها زيادة فضل على غيرها، لأن الأعمال الصالحة تتضاعف في الأيام الفاضلة، كما هو معلوم، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: ما من أيام العمل الصالح فيهن أحب إلى الله تعالى من هذه الأيام العشر. يعني عشر ذي الحجة. أخرجه الترمذي بهذا اللفظ، وأخرجه البخاري مختصراً.

وعليه، فإذا كان المقصود أنكم تتصدقون بتلك الذبيحة في يوم عرفة، فذلك من العمل المحبوب عند الله تعالى، وإذا تبرعت أنت فيه بخروف للفقراء والمساكين فحسن، ولك الأخذ منه ما لم تكن قد نذرته كله للفقراء والمساكين.

وننبهك إلى أنه لا يجزئ ذبح الأضحية في يوم عرفة، لأن وقت ذبحها يوم النحر بعد صلاة العيد كما هو معلوم، ولا ينبغي تفويت الأضحية بالذبح يوم عرفة، لأن الأضحية أفضل، بل ذهب بعض أهل العلم إلى وجوبها.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: