التخصر في الصلاة - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

التخصر في الصلاة
رقم الفتوى: 60753

  • تاريخ النشر:الأربعاء 27 صفر 1426 هـ - 6-4-2005 م
  • التقييم:
24688 0 297

السؤال

ما معنى النهي عن التخصر في الصلاة

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن التخصر المنهي عنه في الصلاة هو وضع اليد على الخصر، وخصر الإنسان وسطه وهو المستدق فوق الوركين؛ كما في المصباح المنير لأحمد بن محمد بن علي الفيومي الشافعي. قال في المبسوط وهو حنفي: ولا يضع يديه على خاصرته؛ لما روي عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه نهى عن التخصر في الصلاة. انتهى.

وقال في التاج والإكليل شرح مختصر خليل وهو مالكي عند قول المؤلف وهو يعد مكروهات الصلاة: وتخصر. قال عياض: من مكروهات الصلاة الاختصار وهو وضع اليد على الخاصرة في القيام وهو من فعل اليهود. انتهى.

وقال البهوتي في دقائق أولي النهى وهو حنبلي: ويكره فيها تخصر أي وضع يده على خاصرته، لحديث أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى أن يصلي الرجل مختصرا. رواه مسلم وغيره.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: