الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم الاستدلال بالطالع على الحوادث
رقم الفتوى: 75711

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 8 جمادى الآخر 1427 هـ - 4-7-2006 م
  • التقييم:
4189 0 253

السؤال

هل بالطالع يمكن لنا أن نعرف الغيب. المستقبل والزواج؟
أرجو أن تعطوا لسؤالي هذا وقتا وأجيبوني. فانا في حيرة مع خطيبي الذي أصبح يؤمن بالطالع وأقوال الجن.
وبعد عامين أصبحنا نستعد للفراق و ليس للزواج كما كان أملنا, اللهم إني أشكو إليك ضعف قوتي و قلة حيلتي و هواني على الناس.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
 

فإن الغيب المستقبلي لا يعلمه إلا الله تعالى، فقد قال سبحانه وتعالى: قُلْ لَا يَعْلَمُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ الغَيْبَ إِلَّا اللهُ {النمل:65}، وفي حديث البخاري: مفاتح الغيب خمسة لا يعلمها إلا الله، لا يعلم ما في غد إلا الله، ولا يعلم ما تغيض الأرحام إلا الله، ولا يعلم متى يأتي المطر أحد إلا الله، ولا تدري نفس بأي أرض تموت، ولا يعلم متى تقوم الساعة إلا الله.

وأما الاستدلال بالطالع من النجوم على الحوادث فهو من علم التنجيم المحرم شرعا كما يفيده الحديث: من اقتبس علما من النجوم اقتبس شعبة من السحر. رواه أحمد وأبو داود، وراجعي للمزيد في الموضوع الفتاوى التالية أرقامها: 5827 ، 63430 ،55006

واعلمي أنه لا يجوز مراجعة من يدعون علم الغيب ولا الجلوس معهم، وحرضي خطيبك على التوبة من ذلك، وعليك بالاستعانة بالله وكثرة سؤاله التوفيق لما هو أصلح لك في دينك ودنياك وآخرتك وخاصة في موضوع الزواج بهذا الرجل أو تركه، وراجعي الفتاوى التالية أرقامها: 32981، 54266، 70548

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: