نبذة عن العلامة محمد جمال الدين القاسمي الدمشقي - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

نبذة عن العلامة محمد جمال الدين القاسمي الدمشقي
رقم الفتوى: 93570

  • تاريخ النشر:الأربعاء 25 صفر 1428 هـ - 14-3-2007 م
  • التقييم:
7131 0 212

السؤال

أريد نبذة عن محمد جمال الدين القاسمي الدمشقي وكتابه (موعظة المؤمنين من إحياء علوم الدين)؟ بارك الله فيكم.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن العلامة جمال الدين القاسمي أحد علماء الشام المجددين لمنهج السلف الأعلام، ولد بدمشق سنة 1283هـ وتوفي 1332هـ، ونشأ في بيت علم وفضل، وقد أخذ العلم عن أبيه وعن كثير من العلماء، ودرس بالمدرسة الظاهرية.

وكان من العلماء المبرزين في التفسير والحديث والفقه واللغة، وكان يدعو لنبذ التعصب والتقليد، وتصفية العقيدة مما شابها من الأفكار الفلسفية الدخيلة، وله قريب من مائة مؤلف من أهمها تفسيره محاسن التأويل، وقواعد التحديث في المصطلح، وشمس الجمال على منتخب كنز العمال.

وأما كتابه موعظة المؤمنين فهو كتاب نفيس جمع فيه زبدة ما في إحياء علوم الدين للغزالي، وهو مقرر في الدراسة في كثير من المعاهد العلمية، ومن المعلوم أن القاسمي كان سلفي المعتقد، وكان بصيراً بكلام أصحاب الفرق والمذاهب، وشديد العناية بالترجيحات في الأمور المختلف فيها، فكان في كتابة زبدة ما في الإحياء وترك ما تعقب على الغزالي فيه.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: