الحافظ جلال الدين السيوطي؛ عقيدته والاستفادة من مؤلفاته - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الحافظ جلال الدين السيوطي؛ عقيدته والاستفادة من مؤلفاته
رقم الفتوى: 97886

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 10 رجب 1428 هـ - 24-7-2007 م
  • التقييم:
10562 0 238

السؤال

ما هي عقيدة السيوطي، وهل يجوز قراءة تصانيفه كتفسيره الدر المنثور في التفسير المأثور أو غيره؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإنه لا بأس بقراءة مؤلفات الحافظ جلال الدين السيوطي والاستفادة منها، فإنه كان عالماً متفنناً في شتى العلوم من تفسير وحديث وغيرهما، وله مؤلفات كثيرة لا يستغنى عنها، أما عقيدته فقد كان أشعرياً، ولكن لا يعني كونه أشعرياً أن كل ما عنده غير صحيح وإلا فلو طبق ذلك لألغي غالبية الكتب الإسلامية، والذي ينبغي هو أن يستفاد من كتب هؤلاء العلماء في مجال الفقه والأصول والتفسير وما أشبه ذلك، أما في مجال العقيدة فيرجع إلى أقوال السلف فيما اختلف فيه.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: