الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل وتضم غنيمة سرايا الجيش إلى غنيمة الجيش

( ولا يسهم [ ص: 645 ] لأكثر من فرسين ) من خيل لرجل ، فيعطي صاحبها خمسة أسهم سهم له وأربعة أسهم لفرسيه العربيين . لحديث الأوزاعي { أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يسهم للخيل وكان لا يسهم لرجل فوق فرسين ، وإن كان معه عشرة أفراس } وروى معناه سعيد عن عمر . ولأن للمقاتل حاجة إلى الثاني ; لأن إدامة ركوب فرس واحد تضعفه وتمنع القتال عليه بخلاف ما زاد ( ولا شيء ) من سهم ولا رضخ ( لغير الخيل ) لأنه لم ينقل عنه صلى الله عليه وسلم أنه أسهم لغير الخيل . وكان معه يوم بدر سبعون بعيرا . ولم تخل غزوة من غزواته من الإبل ، بل هي غالب دوابهم ولو أسهم لها لنقل وكذا أصحابه عليه الصلاة والسلام من بعده ، ولأنه لا يمكن عليها كر ولا فر .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث