الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


[ ص: 612 ] فصل التضحية بفتح التاء : أي ذبح الأضحية أيام النحر ( سنة مؤكدة ) ويكره تركها مع القدرة . نص عليه ( عن مسلم تام الملك ) وهو الحر والمبعض فيما ملكه بجزئه الحر ( أو مكاتب بإذن سيده ) لحديث الدارقطني عن ابن عباس مرفوعا { ثلاث كتبت علي ، وهن لكم تطوع : الوتر ، والنحر ، وركعتا الفجر } .

ولحديث { من أراد أن يضحي فدخل العشر فلا يأخذ من شعره ولا بشرته شيئا } رواه مسلم . فعلقه على الإرادة ; والواجب لا يعلق عليها . وكالعقيقة وما استدل به للوجوب ضعفه أصحاب الحديث . ثم يحمل على تأكد الاستحباب . كحديث { غسل الجمعة واجب على كل محتلم } وحديث { من أكل من هذه الشجرة فلا يقربن مصلانا }

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث