الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كتاب فقه السنة للشيخ سيد سابق من الكتب الجيدة
رقم الفتوى: 111330

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 10 شعبان 1429 هـ - 12-8-2008 م
  • التقييم:
20639 0 552

السؤال

هل يوجد كتاب معاصر لتعليم الفقه و يكون موسعا جدا، يعني يتعرض لتفصيل المسألة و ذكر أدلة كل مذهب فيها ثم الراجح من الأقوال، و مثال ذلك الأسلوب الرائع الذي تتبعونه في إجاباتكم على الفتاوى.و أرجو أن يكون الكتاب على النت لاني أعيش في بلد يمنع فيه بيع الكتب الإسلامية و يستحيل أن أجده في المكتبات؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فنقول ابتداء -حياك الله وبياك- ومعنى بياك أضحكك، وقيل عجل لك ما تحب، وقيل أصله بوأك مهموزا فخفف وقلب أي أسكنك منزلا في الجنة، وهيأك له.

وأما ما سألت عنه من وجود كتاب فقهي معاصر فإن كتب الفقه المعاصرة كثيرة، ولكن يندر أن تجد بينها كتابا شاملا لأبواب الفقه وموسعا جدا، يذكر كل مسألة فقهية بالتفصيل مع ذكر كل مذهب وأدلته، والترجيح بين الأقوال، ثم إن مثل هذا الكتاب لو وجد فإنه لا ينصح طالب العلم المبتدئ بأن يبدأ به مسيرته في الطلب، والكتاب الذي ننصح به أخانا السائل هو كتاب فقه السنة للشيخ سيد سابق رحمه الله.

وانظر الفتوى رقم:16986،  والفتوى رقم: 4378.

ونسأل الله أن يصلح أحوال المسلمين، وأن يولي عليهم خيارهم وينزع عنهم شرارهم.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: