الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لا بأس بهذا الدعاء
رقم الفتوى: 128197

  • تاريخ النشر:الأربعاء 3 ذو القعدة 1430 هـ - 21-10-2009 م
  • التقييم:
3115 0 280

السؤال

يوجد في كتاب للرقية الشرعية هذا الدعاء: اعتصمت برب الملكوت وتوكلت على الحي الذي لايموت. رب اصرف الأذى والعين والحسد والنظرة وأذى كل دابة أنت آخذ بناصيتها إن ربي على صراط مستقيم. فما صحة هذا الدعاء بارك الله فيكم؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلم نطلع بعد البحث على ما يفيد صحة نسبة هذا الدعاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم، ولكن لا حرج في الدعاء به، فالدعاء بغير المأثور إذا كان معناه صحيحا لا حرج فيه.

ولمزيد من الفائدة يرجى مراجعة الفتاوى ذوات الأرقام التالية: 57658، 49055، 75495، 108862، 118029.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: