الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حصول المنذور يوجب الوفاء بالنذر
رقم الفتوى: 15602

  • تاريخ النشر:الإثنين 10 صفر 1423 هـ - 22-4-2002 م
  • التقييم:
1448 0 187

السؤال

ما حكم امراة نذرت أن تذبح ذبيحة لله تعالى إذا طلقت ابنتها لسوء معاملة زوج ابنتها مع ابنتها مع الشكر جازاك الله خيرا

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ....أما بعد:

فإذا استمر الخلاف والشقاق وسوء المعاملة بين الزوجين ولم يبق سبيل للتوفيق بينهما فالطلاق حينئذ دائر بين الوجوب والاستحباب. وإذا نذرت أم هذه الزوجة أو غيرها ذبح ذبيحة لله تعالى عند تحقق الطلاق فنذرها صحيح يجب عليها الوفاء به إذا حصل الطلاق .
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: