الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم المشاركة في المسابقات والألعاب الإذاعية
رقم الفتوى: 26156

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 13 شوال 1423 هـ - 17-12-2002 م
  • التقييم:
8057 0 320

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاتهوالصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه ومن تبعه بإحسان إلى يوم الدين أما بعد:أرجو منكم أن توضحو لي ما حكم المشاركة مجاناً أو مقابل تذكرة مرقمة (tombola) في المسابقات والألعاب الإذاعية وغيرها بقصد الفوز بجوائز أو بمبالغ مالية؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فالمشاركة في المسابقات والألعاب الإذاعية إما إن تكون مجاناً وإما أن تكون بمقابل.
فإن كانت مجاناً فلا بأس بالمشاركة حينئذ لأن المشارك فيها إما أن يغنم، وإلا فلن يكون غارماً، وإما أن يكون بمقابل فإن كانت بمقابل سواء كان المقابل تذكرة مرقمة أو عوض اتصال غير عادي فإنها في هذه الحالة تدخل في المحظور الذي هو القمار لأنها قائمة على الغنم والغرم، فإما أن تكون غانماً، وإما إن تكون غارماً، وهذا هو القمار المنهي عنه.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: