الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم تحريك الرأس حركة يسيرة أثناء السجود
رقم الفتوى: 363991

  • تاريخ النشر:الخميس 20 صفر 1439 هـ - 9-11-2017 م
  • التقييم:
5200 0 103

السؤال

ما حكم تحريك الجبهة قليلا أثناء السجود، فمثلا في صلاة الفجر سجدت وقلت: سبحان ربي الأعلى، وحركت رأسي على هيئة قول، أثناء قولي سبحان ربي الأعلى في آخر التسبيح، وسبحت ثانية، وفعلت نفس الحركة في آخر التسبيح، ثم قمت.
فهل تحريك رأسي مرتين أثناء السجود، خلال تسبيحي، يخل بالطمأنينة، ويبطل السجود؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:                     

 فالطمأنينة تحصل بسكون الأعضاء, ولو زمنا يسيرا, وحدّها بعض أهل العلم بقدرما يقول الشخص"سبحان الله" كما سبق في الفتوى رقم: 93192.

وعلى هذا؛ فما قمتِ به من حركة لا يُخلّ بالطمأنينة, ولا يبطل سجودك؛ لأنه من قبيل الحركة اليسيرة, وبالتالي، فصلاتك صحيحة، وراجعي في ذلك الفتوى رقم: 310279.

وقد تبيّن لنا من خلال أسئلة سابقة لك، أن لديك بعض الوساوس, وننصحك بالإعراض عنها، وعدم الالتفات إليها، فإن ذلك علاج نافع لها، وراجعي للفائدة، الفتوى رقم: 3086.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: