الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أخذ الوكيل الحسم من ثمن التأمين لنفسه
رقم الفتوى: 411226

  • تاريخ النشر:الخميس 21 جمادى الأولى 1441 هـ - 16-1-2020 م
  • التقييم:
298 0 0

السؤال

أنا مهندس أعمل في شركة إنشاءات، وتقوم هذه الشركة بتكليفي بالقيام باستخراج تراخيص البناء، والتأمين على المباني لدى شركات التأمين، فعندما أذهب لشركة تأمين للتأمين على مبنى، وتكون تكلفة التأمين 2000 جنيه مثلًا، وتعطيني شركة التأمين إيصالًا ب 2000 جنيه، وتأخذ 1700 جنيه، وتترك ال 300 جنيه عمولةً لي، وأقوم بمحاسبة الشركة على قيمة الإيصال (2000 جنيه)، علمًا أن كل شركات التأمين تقوم بذلك، فما حكم هذه العمولة؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فهذه العمولة محرمة، لا تحل لك، فأنت مجرد وكيل عن جهة عملك.

وهذه الزيادة -وهي الحسم من ثمن التأمين-، حق لجهة العمل وحدها.

 وكون (كل شركات التأمين تقوم بذلك) لا يحل لك أخذ تلك العمولة.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: