الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الشركة في طلب الكنوز

الشركة في طلب الكنوز قلت : فإن اشتركا على أن يطلبا الكنوز والركاز وكل ما كان من دفن الجاهلية أو [ ص: 603 ] غسل ترابهم ؟ قال : قال مالك : لا يعجبني الطلب في بيوت الجاهلية ولا في قبورهم قال مالك : ولا أراه حراما . ولا يعجبني أن تطلب الأموال في قبورهم وآثارهم . قال ابن القاسم : وغسل ترابهم عندي خفيف ، وكل ما سألت عنه ، فلا أرى بذلك بأسا ، إذا كانا يعملان جميعا بحال ما وصفت لك سواء .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث