حكم الصلاة في الملابس الملبوسة وقت الجماع
رقم الفتوى: 243286

  • تاريخ النشر:الخميس 5 جمادى الأولى 1435 هـ - 6-3-2014 م
  • التقييم:
70946 0 283

السؤال

هل يجب غسل الملابس الملبوسة عند الجماع، أو يمكن الصلاة فيها بدون غسل؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:                        

 فالملابس التي كان يلبسها الشخص عند الجماع, إن تحقق, أو غلب على ظنه إصابتها بمذي, فلا بد من غسل الموضع الذي أصابه المذي قبل الصلاة إن عُلم، أو الثوب كله إن التبس محل النجاسة ولم يعلم.

وإن كانت تلك الثياب لم تصبها نجاسة المذي، فهي طاهرة, ولا حرج في الصلاة فيها, وإن أصابها بعض المني، فهي طاهرة أيضا, فالمني  طاهر على الراجح من أقوال أهل العلم؛ إلا أنه يستحب غسل ما أصابه من ثوب، أو بدن، خروجا من خلاف أهل العلم، كما تقدم في الفتوى رقم: 17253.

وفي حالة الشك في نجاسة هذا الثوب, فراجع حكمه في الفتوى رقم: 57838.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة