الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لماذا لقبت السيدة فاطمة بنت حزام بأم البنين؟
رقم الفتوى: 245200

  • تاريخ النشر:الخميس 19 جمادى الأولى 1435 هـ - 20-3-2014 م
  • التقييم:
21290 0 629

السؤال

لماذا لقبت السيدة فاطمة بنت حزام ـ رضي الله عنها ـ بأم البنين؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على نبينا محمد، وعلى آله وصحبه، ومن والاه، أما بعد:

فلعل السائل يعني أم البنين زوجة علي ـ رضي الله عنه ـ وهي أم البنين الكلابية بنت حزام بن خالد بن ربيعة بن الوحيد، وهو عامر بن كعب بن عامر بن كلاب, وهذه ليست صحابية, وقد تزوجها علي بن أبي طالب ـ رضي الله عنه ـ بعد وفاة فاطمة بنت النبي صلى الله عليه وسلم، فولدت له العباس وإخوته: عثمان، وجعفرًا، وعبد الله, وقد قتلوا مع أخيهم الحسين في كربلاء ـ رحمهم الله تعالى ـ ولم نقف على من سماها فاطمة كما سماها به الأخ السائل, ولا على من ذكر سبب تكنيتها بأم البنين.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: