الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم عمل برنامج لبنك ربوي
رقم الفتوى: 33927

  • تاريخ النشر:الأحد 29 ربيع الآخر 1424 هـ - 29-6-2003 م
  • التقييم:
5779 0 205

السؤال

السلام عليكم..
يسأل أحد إخواني هذا السؤال فيقول: أنا أمريكي مسلم عرض علي العمل في شركة في إحدى الولايات، وهذا العمل يتطلب مني أن أعمل برنامجاً خاصاً بالموظفين لأحد البنوك الأمريكية وهو بالطبع بنك ربوي، والبرنامج عبارة عن معلومات بيانية كاملة عن الموظفين الخاصين بهذا البنك من ناحية الرواتب والضمان الاجتماعي والصحي وعدد أفراد الأسرة... ألخ، وأنا عملي هو أن أعمل هذا البرنامج في هذه الشركة وأتقاضى مالي من الشركة وليس من البنك، ولكن البنك هو من طلب هذا العمل من هذه الشركة التي طلبت بدورها أن أعمل معها وأن أعمل لها هذا البرنامج فتبيعه هي للبنك، فهل هذا العمل من الكسب الحلال، أم أنه فيه ربا وكل ما آكله هو ربا والعياذ بالله أفيدوني؟ جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فقد تقدمت الإجابة عن سؤالك في الفتاوى ذات الأرقام التالية: 6448، 10881، 20472، 25336، 3318.

والخلاصة أن عمل البرامج للبنوك الربوية فيه إعانة على الربا وليس هو ربا في ذاته، ولكن الإعانة على الحرام حرام.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: