الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

يترتب على عدم صحة الوضوء عدم صحة الصلاة
رقم الفتوى: 47899

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 8 ربيع الأول 1425 هـ - 27-4-2004 م
  • التقييم:
4496 0 281

السؤال

قام رجل بأداء الصلاة لفترة كبيرة وهو جاهل بركن من أركان الصلاة، مثلاً فقد ركن من أركان الطهارة هل يقوم بإعادة الصلوات أم ماذا يفعل؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فالطهارة شرط لصحة الصلاة فإذا كان وضوء الشخص غير صحيح كأن يكون -مثلاً- لم يغسل اليدين أو لم يمسح الرأس ونحو ذلك فصلاته بهذا الوضوء غير صحيحة وعليه إعادتها، كما بيناه في الفتوى رقم: 19776.

والله أعلم.  

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: